الحمل والولادة

الولادة الطبيعية كيف تحدث

 الولادة الطبيعية،هل بلغ بك الحمل إلى عاقبة السفرية؟ يبدأ التأهب للولادة منذ الأسبوع الـ8 والثلاثين غالبًا حتى خاتمة الأسبوع الشخص والأربعين،
فتبدئين التأهب لنهاية رحلتك مع جنينك، وبدء رحلتك الأجمل مع مولودك.
ومن أكثر ما يشغل الأم في تلك المدة أوجاع الإنجاب،
فتكثر من البحث عن طريقة تيسير الولادة الطبيعية.
لهذا الاختيار ما بين عدة خيارات للولادة.
والخيار الأول هو بين الولادة الطبيعية والولادة بمساعدة الأدوية.
وتريد معظم الأمهات الحوامل أن تكون الولادة طبيعية قدر الإمكان.
وهذا يضم عدم استخدام أي أدوية مسكنة للألم قبل الولادة مباشرة.
التقنيات الطبيعية مثل الاسترخاء والتحكم في التنفس يمكن أن تساعدك على الولادة دون استخدام أي أدوية.

أساليب لتيسير الولادة الطبيعية

الراحة والسُّكون خلال الحمل حالَما تكون أعصابك متوترة،
يصعد درجة ومعيار الأدرينالين في الجسد، ما قد يحجب الطلق، لا تتعجبي فعند صعود مقادير الأدرينالين في الدم،
يتألف عكسي لهرمون الأوكسيتوتسين وهو الهرمون الذي يتحمل مسئولية بداية الطلق والولادة،
لهذا احرصي دومًا أن تكوني هادئة،
وواظبي مستديمًا على تمارين التنفس، واقرئي عديدًا واستمعي للموسيقى الهادئة.
 

كرة الإنجاب

لكرة الإنجاب مزايا وفيرة مع اقترابك من عاقبة الحمل،
حيث يُحذر باستعمالها والقعود والحركة فوقها،
ما يعين في تحريك الحوض والتحكم بوضع الولد الصغير،
وتدني رأسه في أدنى الحوض تمهيدًا للولادة.
مثلما يساند الدوران على الكرة في تليين عضلات الحوض والتخفيف من أوجاع أدنى الظهر،
التي تتكاثر بالشهر الـ9 من الحمل.

 

تدليك الحلمتين

يحتسب تدليك الحلمتين من أهم ما من الممكن أن يسرع من إفراز الأوكسيتوسين،
فواظبي على ذلك التدليك ما بين عشرين إلى أربعين دقيقة متكرر كل يومًا،
خصوصيةًا عن مداعبات القرين في طوال الرابطة الحميمة.

 

العلاقة الحميمية بالشهر الـ9 من الحمل

يصبح الجماع صعباً من الناحية الجسمية،

ويمكن تقل الرغبة من الطرفين، ولكن تبقى العلاقات الجنسية النادرة بهذه الفترة غنية بالمشاعر المتبادلة،

وتمتاز برقة متناهية لكي تتأقلم مع الوضع الجسدي للمرأة الحامل،

ولكن السائل المنوي -البروستاجلاندين- يحتوي على هرمون يسبب انقباضات كثيرة في عضلة الرحم تعمل على توسيع عنق الرحم،

وعلى الجماع أن يتم بشكل طبيعي، ولا يجب الإقلال منه،

ولا قلق من عملية الإجهاض أو فض الغشاء الذي يحيط بالجنين؛ لأن المرأة تكون في شهرها التاسع،

ولكن اختاري وضعية مريحة لك وللجنين.

 السَّير في الثلث الأخير من الحمل

 
يُحذر بالمشي خصوصا حين يكون الجسد مهيأًا للولادة، فالمشي ينشط الجنين ليدفع رأسه صوب الحوض ونحْر الرحم.
عدم الاستسلام للخوف والقلق فهما العدو الأكبر للولادة.
أكل الماء كثيرا حتى لا ينتج ذلك احتباس سوائل في البدن.
الأكل السليمة والحصول على سائر المركبات الغذائية اللازمة للحمل حتى تتجنب الحامل حدوث مضاعفات خلال الإنجاب

أغذية تسهل الولادة الطبيعية

ثمة الكمية الوفيرة من المنشطات الرحمية التي تعاون على تيسير الإنجاب وهي طبيعية وآمنة تمامًا ومنها:
التمر، وهو أكثرها انتشارًا،
حيث يُحذر بتناول التمر عديدًا بالشهر الأخير من الحمل، على عكس حرمه مثلًا في الثلث الأضخم.
الحلبة والعسل الأسود والأبيض،
يخففون من أوجاع الإنجاب ويساعدون على تفعيل الرحم.
القرفة، فهي تعاون على تسهيل الإنجاب وتحفز الطلق.
مغلي البابونج، فهو يعاون على فتح نحْر الرحم ويقوي من الطلق،
لذلك يُحذر بشرب قدَح شخص من منقوع البابونج متكرر كل يومًا، لتيسير الإنجاب بأسلوب جيد.
شاي أوراق التوت البري،
حيث يشتمل على مادة تسبب تفعيل عضلات الرحم وتقويتها في خلال الإنجاب الطبيعية.
منقوع الزعتر، حيث يُساعد على فتح رقبة الرحم،
لهذا يُحذر بشرب قدَح من الزعتر المنقوع عشيةً.
اليانسون، حيث يستعمل لتيسير الإنجاب وتقوية الطلق وتهدئة الأعصاب، ويقدم نصيحة بشربه في الغداة.
المرامية أو المرمرية أو المريمية،
حيث تعاون على تقوية الرحم وتخفيف الأوجاع، ويقدم نصح بشربها فجرًا وعلى الريق.
 

 

تمارين لتيسير الإنجاب الطبيعية التدريبات البدنية بالشهر الأخير من الحمل، من أكثر الأسباب التي تعين على تيسير الإنجاب الطبيعية.

 

لا تخافي من محاولة الإنجاب الطبيعية،
فهي مسعى ذات مواصفات متميزة تجتاز بها أكثرية الأمهات، وحاولي أن تسترخي في أيام حملك الأخيرة،
واستعدي لاستقبال مولودك الجديد، ونفذي الخطوات التي ذكرناها أسبقًا،
لتساعدك على تيسير الإنجاب الطبيعية

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق